رئيس مجلس أمناء الجامعة

تحرص جامعة محمد بن زايد للعلوم الإنسانية على ضمان جودة التعليم، وتعزيز البحث العلمي، ونشر قيم الإسلام المعتدل، استجابةً لرؤية القيادة الرشيدة في نشر الثقافة العربية الإسلامية بطريقة حضارية وإنسانية، تقوم على نشر فضائل التّسامح والمحبة واحترام حقوق الإنسان، وإعلاء قيم الاعتدال والوسطية والانفتاح على ثقافات وشعوب العالم المختلفة.

إن إعداد خريجي جامعة محمد بن زايد وتهيئتهم وتنمية مهاراتهم وقدراتهم حتى يكونوا طلاب علم مدى الحياة؛ ويصبحوا قادة المستقبل من أهم أولوياتنا. فجامعة محمد بن زايد تسعى إلى نشر البحث العلمي، وتعزيزه في المنطقة؛ بغرض نشر قيم التسامح والتواصل البشري والتّعريف بإنجازات الحضارة الإسلامية واستعادة أمجادها؛ وذلك إيمانًا من قيادة الدولة الرشيدة وإدارة الجامعة بأن دور الجامعات لا يقتصر على تزويد المجتمع بخريجين مؤهلين لدخول سوق العمل فقط، بل يتعدّاه إلى بناء أسس اقتصاد معرفي مرتكز على البحث العلمي والابداع والابتكار.

إن دعم القيادة الرشيدة للجامعة وبرامجها جعلنا نحقق إنجازاتٍ علميةً متميزةً؛ ونحتل مكانةً رائدةً في المنطقة. كما أن تنوع كوادرنا التعليمية مكننا من تقديم تجربة علميّة متميّزة لكل طلبتنا.

وأخيرًا، فإنه لمن دواعي سروري أن أدعوكم جميعًا إلى الانضمام إلى أسرتنا العلمية؛ لتكونوا جزءًا من مسيرة هذا الصرح العلمي الرائد.

وفقنا الله تعالى لخدمة الوطن الغالي ورفعته بفهم صحيح لديننا وتعاليمه السمحة